مقابلة بموضوع الايمان والالحاد – قناة مساواة

جورج عبده - قناة مساواة

جورج عبده – قناة مساواة

اليكم مقابلة بموضوع الايمان والالحاد التي بثت على قناة مساواة في برنامج حالنا بتقديم المستشارة التربوية سريدة منصور والتي استضافت البروفيسور مروان دويري والمهندس جورج عبده: Continue reading

لانك تراب والى تراب تعود

لانك تراب والى تراب تعود

لانك تراب والى تراب تعود

” لانك تراب والى تراب تعود ” ( تكوين 19:3) خمس كلمات لخّص بها الله لادم يوم سقوطه بالخطية بداية الانسان ونهايته على الارض. تبدو هذه الكلمات قاتمة خالية من اي امل، فهي تصور الانسان ضعيفا وحياته باطلة، الا ان التأمل بها يحمل كل رجاء ومعنى للوجود واروع ما يمكن تعلمه في حياتنا على الارض. Continue reading

لقائي مع وليم لين كريج

لقائي مع وليم لين كريج

لقائي مع وليم لين كريج

في عصر زاد به تنمّر بعض الملحدين على الإيمان بالله، ومع دفن بعض رجال الدين رؤوسهم بالرمال، رفع د. وليم لين كريج عَلَم الإيمان والعقلانية معا عاليا، وجاهر به أمام أشرس الملحدين مُناظرا إياهم واحدا تلو الآخر. كانت تدور المناظرات عادة حول موضوع وجود الله، وقد استخدم د. كريج Continue reading

هل الله جدير بالثقة حتى حين لا نفهمه؟ – اسيل شومر

هل الله جدير بالثقة حتى حين لا نفهمه؟

هل الله جدير بالثقة حتى حين لا نفهمه؟

منذ سنة خسرت امي معركتها الاخيرة مع المرض وخسرت انا صديقتي المفضلة, قدوتي, حبيبة عمري وسندي الاكبر. كان من الصعب جدا ان اراها تذبل امامي شيئا فشيئا واعجز عن فعل اي شيء لابقائها معنا لو لايام. كان مجرد تخيل ايامي المقبلة بدونها كالزلزال الذي يمحي بلحظة كل اساس وكالعاصفة التي تأخذ معها كل شيء. الكل حولي بدا خارجا عن السيطرة وبلا معنى و في عمق هذا الالم تملّكني السؤال: هل الله جدير بالثقة حتى حين لا نفهمه؟ Continue reading

لقائي مع جون لينوكس

لقائي مع جون لينوكس

لقائي مع جون لينوكس

لم يكن البروفيسور جون لينوكس من جامعة اوكسفورد معروفًا على الصعيد العالمي قبل تسع سنوات. لكن عند مناظرته مع العالِم الملحد ريتشار دوكنز حول كتابه: “وهم الله”، استغل المنصة ليُنير بنور المسيح من خلال قدراته العلمية ومعرفته بالكتاب المقدس وتحليله المنطقي اللامع. ومنذ ذلك الحين وذات النور يسطع من خلال كل كتاب، محاضرة، لقاء او مناظرة اشترك فيها.

اشكر الله من اجل ريتشارد دوكنز Continue reading

عشرة مزالق يقع فيها المدافع

مزالق المدافع

مزالق المدافع

ينبغي لأيّ سفيرٍ للمسيحِ أن يسعى إلى أن يكونَ لبقًا ومقْنعًا وحسّاسًا ومتروّيًا. ويتطلبُ صيرورةُ المسيحيِّ مدافعًا صالحًا صلاةً وصبرًا ودراسةً ومثابرةً. وأمّا بالنسبةِ للذين قد جعلوا هدفَهم فعلًا أن يصبحوا مدافعينَ صالحينَ عن الإيمانِ، فإنّ هنالك تدريباتٍ إيجابيةً معيّنة وسماتٍ متعلقةً بمعدِنِ الإنسانِ الأخلاقيِّ يَحْسُنُ بالمرءِ أن ينمّيها. فمن شأنِها أن تجعلَك مدافعًا حكيمًا. Continue reading